التخطي إلى المحتوى

هاتف هواوي Y7 Prime 2018 هو هاتف جديد استخدمته شركة هواوي في ترويج حملات إعلانية كبيرة في بعض الدول مثل مصر بسعر رائع ومواصفات رائعة، حيث انه يأتي بكاميرا خلفية مزدوجة وببعض المميزات التي تأتي في الهواتف الكبيرة ذات الأسعار الكبيرة، فهل يستحق هذا الهاتف الشراء أم لا وما هي مميزات الهاتف وعيوبه ؟، هذا هو محور حديث تلك المقالة في مراجعة لكل تفاصيل ومميزات وعيوب هاتف هواوي Y7 Prime 2018.

من أفضل مميزات شركة هواوي هو اهتمامها الكبير بالهواتف في الفئات السعرية المتوسطة على عكس شركات كبيرة جداً في مجال الهواتف، هذا الأمر جعلها في مكان آخر ووضع ذلك الإهتمام شركة هواوي بين أكبر شركات العالم، ومن أهم ما يميز هواوي هو انها تأخذ مواصفات من الهواتف الكبيرة وتضعها في هواتفها في الفئات الأقل سعراً، بدأ الأمر عند وضعها للكاميرا المزدوجة في هواتف فئات سعرية قليلة وكانت البداية في هاتف هواوي GR5 2017، وها هي تُكرر هذا الامر لهذا العام وتضع بعض المميزات الكبيرة في هواتف أقل سعر.

سنتعرف على هذه المميزات التي أضافتها هواوي في هذا الهاتف، وفي الحقيقة هذا الهاتف خارج قليلاً عن النمط المُتبع في العديد من الشركات، لأن الهواتف غالباً ما تكون عند تحديثها تحمل ميزة إضافية أو أكثر بشكل بسيط جداً، ولكن هذا الهاتف جاء بالعديد من المميزات الجديدة عن النسخة السابقة للهاتف ولكنه ايضاً تم نزع منه بعض المميزات التي تجعل من الهاتف به بعض السلبيات.

مراجعة هواوي Y7 Prime 2018

في هذه المراجعة سنتحدث عن كل تفاصيل الهاتف بالتفصيل لنعرف هل يستحق الهاتف الإقتناء فعلاً ام لا وهل ما تروج له الشركة يستحق كل هذا الترويج وهل هو اختيار صائب للشركة ام لا، فتابعونا.

التصميم

بالنسبة للتصميم فالهاتف يأتي بالكامل من البلاستيك وهذا يفسر سبب قلة حجم الجهاز، ولكن البلاستيك ليس من النوع الرديء وهو يأتي بشكل جيد جداً ولن تشعر بالندم حيال هذا الأمر وسيُجبك شكل البلاستكيك وفي الحقيقة هذا الأمر لا يُسبب لنا اي مشاكل من حيث تكوين الجهاز.

الهاتف يأتي من الخلف بكاميرا خلفية مزدوجة من أعلى يسار الهاتف ومستشعر بصمة من المنتصف، اما بالنسبة للأمام فنسبة استغلال الشاشة للهاتف جيدة وهو يأتي بالأبعاد الجديدة 18:9 ليصبح الهاتف أطول من النسخة السابقة ويسمح لك برؤية المزيد من التفاصيل في الشاشة.

الهاتف يأتي من الاطراف الخلفية بحواف دائرية رائعة جداً وشكلها مميز إلى حد كبير وهذه هي أفضل ميزة في تصميم هاتف هواوي Y7 Prime 2018.

الشاشة

بالنسبة للشاشة ففيها ميزة رائعة ومطلوبة حالياً في الأسواق وفيها عيب كبير ايضاً، الميزة هو ان الهاتف يأتي بالأبعاد الجديدة المستخدمة في معظم الهواتف الفلاج شيب في العام الحالي والماضي، وهذا الأمر يرغب فيه العديد من المستخدمين ويرغبون في استخدام هاتف بهذه الميزة ليحصلوا على شاشة أوسع، وبحجم 5.99 بوصة.

ولكن العيب في هذا الهاتف ان الشاشة تأتي الآن بدقة HD+ فقط وليس Full HD أي انها تأتي بأبعاد 1440×720 ، وهذا الأمر سيء جداً وهذه السعة قليلة لأننا تعودنا على شاشات أفضل من حيث الجودة، فمن حيث الاستخدام العادي والطبيعي لن يكون هناك اي مشاكل ولكن عند مشاهدة اليوتيوب مثلاً لا يمكنك تشغيل فيديوهات أكثر من 720p لأن الهاتف لا يدعم ذلك وكذلك عند تشغيل الألعاب ستلاحظ عدم مشاهدة التفاصيل الدقيقة جداً بالشكل الذي تفضله.

ولكن دعونا ننظر للأمر بشكل واقعي أكثر، شركة هواوي نظن انها درست الأسواق التي روجت فيها لهذا الهاتف، وعلمت ان هذا الأمر لن يسبب لها الكثير من المشاكل لأن معظم المستخدمين لا يُشاهدون فيديوهات اكثر من 720p بسبب مشاكل الانترنت، وكذلك هم لا يستخدمون الالعاب الثقيلة إلا قليل ولذلك قررت ان تقلل الجودة إلى HD+ لتضع مميزات اخرى يُحب المستخدمين استخدامها.

الكاميرا

يأتي الهاتف بكاميرا خلفية مزدوجة الأولى تعمل بدقة 13 ميجا بيكسل وفتحة العدسة هي F/2.2، والكاميرا الإضافية بدقة 2 ميجا بيكسل فقط وهي متخصصة في تصوير البوكيه والبورتريه وخاصية العزل والتركيز على الأشخاص، وهي تُقدم أداء جيد بنسبة 95% بحيث انها تقوم بعمل عازل رائع جداً ولكنك قد تجد ان نسبة قليلة جداً من الصورة ليس عليها عزل وسيكون مكانها غالباً عكس الإضاءة.

الكاميرا رائعة وتقدم أداء رائع قد يكون هو الأفضل حتى الآن عند مقارنة الهاتف مع باقي منافسيه في هذا السعر، اما بالنسبة لتصوير الفيديوهات فالكاميرا تقوم بتصوير الفيديوهات بدقة 1080 بيكسل.

اما بالنسبة للكاميرا الامامية فهي بدقة 8 تقوم بتصوير الفيديوهات بنفس الدقة للكاميرا الأمامية 1080p وهي بفتحة عدسة F/2.0، وستلاحظ تقديم جودة جيدة للكاميرا في الإضاءة الجيدة ولكن إن كنت في مكان به إضاءة ضعيفة وخلفك مكان به إضاءة قوية فستجد خلل في الصورة إما ان تكون الخلفية هي الأكثر وضوحاً مع ظهورك بشكل مُظلم أو إظهارك بشكل جيد مع عدم إظهار تفاصيل للخلفية.

وتقييم الكاميرا صراحة جيد وهي تُعتبر من أقوى مميزات الهاتف وخصوصاً استخدام كاميرا اضافية في تطوير صور الكاميرا الاساسية.

البطارية

تأتي بطارية هاتف هواوي Y7 برايم بقوة 3000 مللي أمبير، هذه البطارية ليست الميزة الأقوى في الهاتف ولكنها ايضاً ليست عيباً فهي تقدم أداءاً ممتازاً وبإمكانه إكمال اليوم بكل سهولة والسبب يعود للشاشة التي تأتي بدقة HD+ وهذه هي الميزة الأقوى لتلك الشاشة الضعيفة انها لا تسحب الكثير من الطاقة ومن ثم توفر الكثير منها للبطارية.

وعند استخدام وتجربة البطارية وصل استخدامها إلى ما يصل ليوم ونصف، ومع الفيديوهات عملت حتى اكثر من 10 ساعات.

اما بالنسبة لشحن الهاتف فهي يتم شحنها في خلال ساعتين ونصف من الصفر إلى 100%، وبالطبيعي ان هذه البطارية ستكفيك يوماً كاملاً من الاستخداد ولا نظن انك ستحتاج أكثر من ذلك في الاستخدام المتوسط للهاتف.

نظام الهاتف

يأتي الهاتف بنظام آندرويد 8.0 مع واجهة مستخدم هواوي EMUI 8.0، وتقول هواوي بحق التعاون بين نظام الآندرويد وواجهة هواوي انهما يعملات على فهمك بنظام الذكاء الإصطناعي وفهم استخدامك للهاتف وتقديم أفضل وأسرع نظام مع توفير الطاقة بالشكل الملحوظ.

كذلك معنى استخدام الهاتف للآندرويد 8 هو انه الآن تستطيع قسم الشاشة واستخدام تطبيقين في نفس الوقت فمثلاً يمكنك تقسيم الشاشة لنصفين وتستخدم في النصف الأعلى اليوتيوب والنصف السفلي الفيس بوك أو تويتر وما إلى غير ذلك من مميزات.

ولكن لاحظنا ان ميزة فتح اكثر من تطبيق لتطبيقات التواصل الإجتماعي غير موجودة في الهاتف رغم تواجدها في معظم هواتف هواوي ولا نعرف ما السبب في إزالتها من هذا الهاتف.

الأداء

لأول مرة تستخدم هواوي معالج من شركة كوالكوم حيث استخدمت معالج Snapdragon 430 ثماني النواة، المعالج ليس حديثاً ولكنه اثبت كفائته وسرعته في معالجة البيانات وتقديم أداء جيد للمستخدمين.

بينما يأتي الهاتف بمعالج رسوميات Adreno 505 ليساهم في معالج بيانات الألعاب وغير ذلك، وخصوصاً مع ذاكرة تخزين عشوائية بحجم 3 جيجا بايت رام، وذاكرة تخزين داخلية بسعة 32 جيجا بايت،  هذا الأمر سيجعلك تشعر بسلاسة كبيرة في الاستخدام وسرعة إلى حد كبير.

اما ان كنت من محبي الألعاب الكبيرة مثل Asphlat 8 وغيرها فستعمل معك الألعاب بشكل رائع ولكن عند التنقل من لعبة للعبة أو من تطبيق لتطبيق ستلاحظ بطيء بعض الشيء في الهاتف لمدة لحظات ثم يعود الهاتف كما كان.

حماية الهاتف

يأتي الهاتف بمستشعر بصمة من الخلف، ولكن هذه المرة المستشعر ليس بنفس السرعة التي تعودنا عليها من هواوي فهو يأخذ تقريباً نصف ثانية : ثانية حتى يتعرف على إصبعك ويفتح الهاتف.

ايضاً يعمل الهاتف بنظام التعرف على الوجه وهو نسبياً سريع وهذه ميزة رائعة جداً في هاتف بهذا السعر قد لا تجدها في هواتف أخرى ولكننا لاحظنا انها لا تعمل بشكل جيد في حالة ارتداء نظارة بحيث ان الهاتف لن يفتح ولن يتعرف على وجهك بسهولة.

 

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *